كيف تعزز دراسة الجدوى قدرة المشروع على تحقيق النجاح؟

دراسة جدوى لفكرة مشروع ناجح

تعد دراسة الجدوى هي أحد الاستراتيجيات التي تعطي التأشيرة لتقوم بالانطلاق في عالم الاستثمار من باب الناجحين، حيث يمكن التأكد أن الفكرة الاستثمارية التي تريد أن تقوم بالاعتماد عليها بعالم الاستثمار بالفعل ناجحة ولا يمكن أن يتم التعرض من خلالها إلى الفشل، مما يعني أن هذه الدراسة من الدراسات المتخصصة التي تتطلب منك بالفعل الاعتماد على أولي الخبرة كي تتمكن من الوصول إلى الدراسة الدقيقة التي تقوم من خلالها بالتأثير الإيجابي على المشروع وخلق المكانة التي يستحقها في سوق العمل.

في نهاية المقال سوف نتعرف على:

  • كيف تؤثر دراسة الجدوى على نجاح المشروع؟
  • الجوانب الفنية الخاصة بالمشروع.

كيف تؤثر دراسة الجدوى على نجاح المشروع؟

لابد أن تعلم أن دراسة الجدوى لها تأثير بالغ الأهمية على المشروع الاستثماري، وهو الذي يدل على أن الدراسة تقوم بإعطاء الفكرة الاستثمارية الدفعة الاقتصادية إلى الأمام، التي عبرها تضمن تحقيق النجاح والتغاضي عن الفشل الذي أصبح لصيقًا بالعديد والكثير من المشروعات الاقتصادية التي لا تعتمد على التحليل الدقيق، كما أنها بالفعل تعتبر التأثير الإيجابي الذي تؤثر على المشروع عبر العناصر التالية:

– تعزيز قدرة المشروع على تحقيق النجاح

لا يمكن الاستمرار بعالم الاستثمار بدون أن تقوم بامتلاك الاستراتيجيات التي منها تقوم بضمان الصمود أمام المنافسين، وتحقيق كمية المبيعات التي يمكن عبرها يتدفق الجانب الإيجابي المالي، الدراسة عبر الاستراتيجيات التي تقوم بالاعتماد عليها تقوم بالفعل بضمان أن تقوم بجني أعلى قدر من الأرباح المادية من خلال المشروع الاستثماري خلال فترة زمنية قياسية.

ومن أهم الاستراتيجيات التي يتم الاعتماد عليها من أجل جني أعلى قدر من الأرباح المادي ما يلي:

– تعمل الدراسة على تهيئة كافة العناصر التي يتكون منها المشروع الاستثماري، وذلك من أجل الحصول على نتائج إيجابية وتدفقات مالية كبيرة، وهو يمنحك القدرة على الوصول مع مرور الأيام إلى كمية الأرباح المادية التي ترضي طموحك الاستثماري، والتي يمكن بالفعل أن تتخطى النتائج التي ترضيك وتحصل على النتائج التي تبهرك.

– دراسة الجدوى يمكن من خلالها تتجنب أي نوع من المخاطر، ومن المعترف عليه بعالم الاستثمار، أن المخاطر التي يتعرض إليها المشروع الاستثماري تتسبب بالفعل إلى الكثير من الخسائر المادية، والخسائر المادية التي يتعرض إليها المشروع بالفعل تتسبب في أن تقلل من كمية الأرباح المادية التي يمكن أن تحصل عليها من خلال المشروع الاستثماري، لذا تقوم دراسة الجدوى بجعل المشروع يتجنب المخاطر التي يمكن أن يتعرض إليها.

– من خلال دراسة الجدوى يمكنك أن تعتمد على العديد من الخطط الاستراتيجية التي يتم صياغتها على أيدي متخصصين استشاريين، ذلك يعينك على جني الكثير من الأرباح المادية التي يتم تحديدها من البداية من خلال الأهداف التي يتم وضعها في بداية الخطة الاستراتيجية.

– ضمان مشروعية المشروع

مشروعية القانون ضمان عدم تعرضه إلى الإغلاق من قبل الجهات المتخصصة، حيث أنك بالفعل نأتي إلى ذكر الجانب الذي لا يمكن أن يكون به أي نوع من التغاضي أو أي نوع من الحلول، فيمكن بالفعل أن يتعرض المشروع الخاص بك إلى الاغلاق سواء كم هذا الاغلاق هو الاغلاق المؤقت أو الاغلاق المستمر، ففي كلا الحالتين أنت في عرضة إلى أن تخسر الكثير من الأموال، بالإضافة إلى الكثير من العملاء، قم بإثبات مشروعية الفكرة الاستثمارية على أرض الواقع، ومن طرق الحصول على المشروعية ما يلي:

– الحصول على كافة الأوراق التي يمكن منها أن تقوم بإثبات الجانب القانوني للفكرة الاستثمارية.

– تحديد كافة الأنماط التي يمكن من خلالها أن تقوم بالوصول إلى الموقع المميز الذي يمكن أن يكون به المشروع والذي يجب أن يكون من ضمن الجانب المسموح من القطاع الذي ينتمي إليه المشروع الاستثماري.

– توضيح كافة التفاصيل والمعاملات التي يمكن أن تحدث بين كلًا من المشروع والعمال أو الموظفين، وذلك في ضوء تواجد الجهات المختصة التي تضمن كلًا منهم الحصول على حقه.

كيف يتم تحديد الجوانب الفنية الخاصة بالمشروع؟

تعتبر الجوانب الفنية هي الأهم التي يمكن خلالها ضمان تحقيق أعلى قدر من النتائج الإيجابية التي يمكن منها أن تقوم برسم المشروع الاستثماري قبل أن يتم تنفيذه على أرض الواقع، فهي تقوم بانتقاء العناصر التي يتكون منها المشروع، وذلك من أجل القيام بقياس كمية النتائج الإيجابية، وهي ضمان توفير كمية العناصر الخاصة بالمشروع قبل تنفيذه على أرض الواقع، وهو ما يمنحك التعديل والتغيير كما يتناسب مع الطموح الذي تسعى إلى القيام بتحقيقه عبر عالم الاستثمار.

ومن أهم ما يمكن أن تقوم بالوصول إليه من خلال الجوانب الفنية ما يلي:

– وصف المشروع.

– دراسة الموقع.

– تحديد مصادر الطاقة.

– تحديد حجم المشروع.

– احتياجات المشروع.

وصف المشروع الذي يتم طرحه

يجب أن تعلم أن المشروع الاستثماري يكون بالفعل تحت قطاع من القطاعات الصناعة، وهو الأمر الذي يساهم في أن تقوم بتقديم وصف دقيق إلى المشروع، حيث أن هذا الأمر مهم من العديد من النواحي والتي أبرزها بالفعل أن تقوم بالتعرف على الكثير من العناصر التي يمكن منها أن تصمن بالفعل التعرف على كافة الأوراق وترتيب الخطوات التي يمكن أن تقوم بها من أجل تحديد مشروعية الفكرة الاستثمارية ومن أهم العوامل التي يتم بناء عليها وصف المشروع الاستثماري ما يلي:

– اسم المشروع

يمكنك بالفعل أن تختار الاسم الأمثل للفكرة الاستثمارية التي تريد أن تقوم بتنفيذها على أرض الواقع، وهو الأمر الذي يضعك بالفعل على أن يتم الحصول على أفضل اسم، حيث يتم من خلال دراسة الجدوى التعرف على أبرز الأسماء التي يتم اقتراحها، وعند المقارنة بينها ومراعاة النشاط الذي يمكن أن يعمل به المشروع وأن يكون هناك صلة وثيقة بين المجال والاسم، يمكن أن نقول إنه يتم الوصول إلى الاسم المثالي، كما يمكنك من خلال المشروع أن تتعرف على الطريق والعنوان، وأن تتعرف على تحديد الهيئة التي يجب أن يكون عليها المشروع.

– الناحية الإنشائية

من النواحي الذي يجب أن يتم تحديد كافة البيانات التي تتعلق بالمشروع من قبلها، وهي التي يمكن أن نسميها الهيكل الخاص بالمشروع هي الجانب الإنشائي، ومن أبرز العناصر التي يمكن أن يتم تحديدها من خلال هذا العنصر منها إذا  كان المشروع جديد يتم بالفعل التعرف على كافة المباني التي يمكن أن يكون منها المشروع، وإذا كان المشروع الاستثماري بالفعل قائم وهذا الأمر هو مجرد نوع من أنواع التوسع يمكن أن تتعرف على أبرز العناصر التي يمكن أن يتم تحديدها من خلال هذا الأمر من حيث المنشآت التي يمكن أن يتم إضافتها، أو التي يتم إزالتها من خلال المبنى القديم.

– التخصص

المجال أو القطاع الذي يجب أن يكون به المشروع الاستثماري هو من أهم العناصر التي يمكن أن نضعها نصب أعيننا، والتي يمكن أن نقول إنها من أبرز الأمور التي يتم بناء عليها الخطوات التالية، وهي أن تقوم بالتحديد من خلال دراسة الجدوى الفنية أن المشروع الذي يمكن أن يقوم بها بالفعل لابد أن يكون من المشروعات الصناعية أو الزراعية أو الخدمية أو أي نوع أو قطاع من القطاعات الأخرى التي يمكن أن ينتمي إليها المشروع الاستثماري.

– البرنامج الزمني الخاص بالمشروع

يجب أن تعلم أن الجانب الخاص بالمواعيد أو الوقت الذي يمكن أن يتم تنفيذ المشروع الاستثماري به هو من العناصر القوية التي يمكن من خلالها أن ضمن بالفعل أن المشروع الاستثماري يمكن بالفعل أن تقوم بالتعرف على المواعيد التي يمكن منها أن تقوم بالوصول إلى مواعيد هذه العناصر التالية ومنها:

– لابد أن تعلم أن العناصر الأتية يمكن من خلالها أن تقوم بالتعرف على موعد شراء الأراضي

– يجب أن يتم التعرف على التراخيص التي يمكن أن يتم الحصول عليها من أجل اثبات مشروعية الفكرة الاستثمارية

– موعد إنشاء كافة المباني التي يمكن أن يتكون منها المشروع الاستثماري.

– التعرف على الطرق والموارد والمواعيد التي يمكن عبرها أن تقوم بالحصول على كافة المعدات التي يمكن أن يحتاج إليها المشروع الاستثماري.

-يجب أن يتم توفير كافة العناصر التي يمكن منها أن تقوم بإنشاء وصياغة الجدول الذي يمكن من خلالها أن تقوم بالوصول إلى مواعيد الأساسية التي يمكن بها أن تقوم بطرح المشروع على أرض الواقع.

– يمكنك أن تقوم أيضًا بالتعرف على كافة الأسماء التي يمكن أن تساهم بالفعل بدفع أو بالاشتراك بتنفيذ الفكرة الاستثمارية التي يتم تحليلها.

– المكان الاستراتيجي النهائي للمشروع

اختيار الموقع الذي يمكن تنفيذ المشروع به من الأساسيات التي بالفعل التوفيق بها هو بمثابة إضافة الكثير من العناصر التي تتعلق بالقوة إلى المشروع، لذا يعد موقع المشروع من أهم العناصر الأساسية التي يجب القيام بها كي تضمن بالفعل تحقيق النجاح، لذا من أهم الاستراتيجيات التي يجب الاعتماد عليها في تحديد موقع المشروع ما يلي:

– توفير كافة المميزات التي تغري العملاء على الوصول إليك، وكلما قدم العلماء إلى المشروع الخاص بك، كلما تمكنت من تحقيق كمية النجاح التي ترغب بها، لذا من أهم العناصر التي يجب القيام بها وتحديدها كي تتمكن من تحقيق الجذب إلى العملاء هو توفير الموقع الذي يكون بالقرب من العملاء أو الفئة التي تقوم باستهدافها.

– احرص على التواجد بالموقع الذي تضمن منه أن توفر العناصر الأساسية التي يمكن من خلالها بالفعل ضمان سير المشروع الاستثماري على النحو الذي يجعلك تتغاضى أي نوع من أنواع الأعطال التي يمكن أن تتسبب بغياب أي من العناصر الأساسية أو المرافق التي يمكن الاعتماد عليها من قبل المشروع.

– لابد أن تعمل على ضمان مشروعية الموقع الذي يمكن وضع المشروع به، وذلك عبر الحصول على التراخيص من قبل دراسة الجدوى التي تعينك على التغاضي عن أي نوع من أنواع المشكلات التي تؤثر على مشروعك على المدى البعيد أو المدى القريب.

– تعزيز القطاع الذي ينتمي إليه المشروع، وذلك عبر توفير المشروع بالقطاع أو المنطقة التي ينتمي إليها المشروع من أجل التغاضي عن أي نوع من أنواع المخالفات التي يمكن أن تنتج عنها الكثير من العقوبات.

تواصل الآن مع شركة “مشروعك” واحصل على دراسة الجدوى الشاملة لفكرة مشروع ناجح كي تتمكن من الانطلاق في عالم الاستثمار وجني أفضل الأرباح المادية وتصبح من رواد الأعمال الناجحين خلال فترة زمنية بسيطة كي تتمكن من تحقيق النجاح المنشود.

لماذا تختار شركة مشروعك لدراسات الجدوى؟

من خلال شركة مشروعك يمكنك الحصول على تمويل لمشروعك من خلال تقديم دراسة جدوى تفصيلية وتكون الدراسة احترافية مستوفاة لجميع الاشتراطات، وإن كُنتَ ترغب في دراسة جدوى مخصصة أكثر لمشروعك أو تريد عمل تعديلات معينة حسب طبيعة مشروعك قد يأخذ ذلك وقتًا أطول، لكنك في المقابل ستحصل على خطة متكاملة وشاملة لأبعاد مشروعك وتتفق مع كافة المعايير المنشودة منه.

كيف أتواصل مع شركة مشروعك؟

يمكنك التواصل معنا عبر info@mashro3k.com - +971506603487

ما هي مكونات دراسة الجدوى المقدمة من شركة مشروعك؟ وهل الدراسة معتمدة ؟

تتكون دراسة جدوى شركة مشروعك من ثلاثة أجزاء رئيسية، مالي، فني، تسويقي، كما يراعي الجوانب القانونية والبيئية للمشروع، والدراسة بالفعل مع شركة مشروعك معتمدة لدى جهات الدعم والتمويل وتوافي اشتراطات جهات التمويل في بلدك.

أين مقر شركة مشروعك؟

دبي/ الإمارات العربية المتحدة.

ما هي مدة تنفيذ دراسة الجدوى؟

يمكنك الحصول على دراسة الجدوى من شركة مشروعك في خلال 24 ساعة وتختلف المدة طبقًا لحجم وطبيعة المشروع.

شارك:

هل تبحث عن فكره اسثمارية جديدة

تواصل معنا الان

مقالات متعلقة

أساليب إدارة المشاريع
المدونة

كيف تدير مشروعك بشكل ناجح؟

إدارة المشاريع ليس أمر سهلًا على الإطلاق بل هو أمر يتطلب الخبرة والكفاءة العالية في إدارة الموارد البشرية والمادية والمواد 

هل تبحث عن فكرة استثمارية جديدة؟

Shopping cart

close

Sign in

close

Scroll To Top